خارج الحدود

رئيس الوزراء العراقي يلوح بالاستقالة

قال رئيس الوزراء العراقي مصطفى الكاظمي، الثلاثاء، إنه سيعلن خلو منصب رئيس الوزراء إذا استمرت إثارة الفوضى والصراع، وذلك بعد وقوع اشتباكات دامية في بغداد بين أنصار الزعيم الشيعي مقتدى الصدر وفصائل موالية لإيران في بغداد.

شدد الكاظمي في كلمة للشعب العراقي، وسط توترات أدت إلى أعمال عنف هي الأشد دموية في العاصمة بغداد منذ سنوات، على ضرورة وضع السلاح تحت سيطرة الدولة، معلنا تشكيل لجنة تحقيق “لتحديد المسؤولين عن وضع السلاح بيد من فتحوا النار على المتظاهرين”.

وقُتل 30 من أنصار الصدر بالرصاص في الاشتباكات التي وقعت بينهم وبين فصائل موالية لإيران والقوى الأمنية في بغداد، بحسب حصيلة جديدة أدلى بها مصدر طبي، وذلك قبل أن تنتهي هذه المواجهات الثلاثاء.

(رويترز)

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى