خارج الحدود

فلسطين.. إصابة 25 فلسطينيا برصاص الاحتلال الإسرائيلي في نابلس

أصيب 25 فلسطينيا، الثلاثاء، بالرصاص الحي والمعدني المغلف بالمطاط، والعشرات بالاختناق، خلال مواجهات مع قوات الاحتلال التي حاصرت منزلا في قرية روجيب شرق نابلس، وأسفر عن اعتقال شابين.

وأفادت مصادر محلية، بأن قوات الاحتلال حاصرت منزلا يعود لعائلة الصوالحي في الحي الغربي من القرية، وأطلقت عدة قذائف “إنيرجا” على المنزل، كما أجبرت والد أحد المحاصرين داخل المنزل بمطالبتهم عبر مكبرات الصوت بضرورة تسليم أنفسهم وإلا سيهدم الاحتلال المنزل بالجرافة.

ولاحقا، سلم الشابان نبيل إياد الصوالحي ونهاد عويص نفسيهما لقوات الاحتلال، التي استمرت بمحاصرة المنزل عقب اعتقالهما، فيما اندلعت مواجهات أثناء انسحاب القوات.

وأوضح مدير الإسعاف والطوارئ بالهلال الأحمر الفلسطيني في نابلس أحمد جبريل، بأن 4 فلسطينيين أصيبوا بالرصاص الحي، و3 آخرين بشظايا الرصاص الحي، وآخر بقنبلة غاز بالصدر جرى نقلهم لمستشفى رفيديا، فيما أصيب 13 آخرون بشظايا الرصاص و5 بالرصاص المعدني المغلف بالمطاط و4 جراء السقوط، و20 آخرون بالاختناق بالغاز المسيل للدموع، جرى علاجهم ميدانيا.

وأوضح أن قوات الاحتلال منعت الطواقم الطبية من الوصول إلى موقع منزل عائلة الصوالحي الذي حوصر لمدة ثلاث ساعات، كما منعت طاقم الهلال الأحمر والرعاية من مغادرة الموقع وتعريض حياتهم للخطر وأخذهم دروعا بشرية.

وأشار إلى مركبة إسعاف تتبع جمعية الإغاثة الطبية تعرضت للإصابة بالرصاص الحي في الهيكل الخارجي.

كتيبة نابلس التابعة لسرايا القدس الجناح العسكري لحركة الجهاد الإسلامي قالت في بيان عبر تيلغرام إن، قوات الاحتلال الإسرائيلي اشتبكت مع المحاصرين في المنزل لمدة 3 ساعات حتى نفذت ذخيرة المحاصرين.

وأكدت استمرارها في التصدي لقوات الاحتلال الإسرائيلي إلى جانب باقي الفصائل الفلسطينية في نابلس.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى