خارج الحدود

العراق.. رئيس الوزراء يقطع زيارته إلى مصر إثر تطورات أحداث البلاد

قطع رئيس مجلس الوزراء العراقي مصطفى الكاظمي، الثلاثاء، زيارته إلى مصر، وعاد إلى بغداد إثر تطورات أحداث العراق، ومن أجل المتابعة المباشرة لأداء واجبات القوات الأمنية في حماية مؤسسات القضاء والدولة، وفق المكتب الإعلامي لرئيس مجلس الوزراء العراقي.

وقال المكتب إن الكاظمي حذر من أن تعطيل عمل المؤسسة القضائية يعرض العراق لمخاطر حقيقية، مؤكداً أن حق التظاهر مكفول وفق الدستور، مع ضرورة احترام مؤسسات الدولة للاستمرار بأعمالها في خدمة الشعب.
وطالب جميع القوى السياسية بالتهدئة، واستثمار فرصة الحوار الوطني؛ للخروج بالبلد من أزمته الحالية.

ودعا إلى اجتماع فوري لقيادات القوى السياسية، من أجل تفعيل إجراءات الحوار الوطني، ونزع فتيل الأزمة.

ويُعقد لقاء خماسي عربي تشاوري الثلاثاء، في مدينة العلمين الجديدة في الساحل الشمالي المصري، وسيُشارك فيه جلالة الملك عبدالله الثاني وقادة دول مصر والبحرين والإمارات والعراق.

ووسّع مناصرو التيار الصدري اعتصامهم الثلاثاء، إلى أمام مبنى مجلس القضاء الأعلى في المنطقة الخضراء في بغداد، كما أفاد بيان صادر عن إعلام التيار الصدري، في خطوة تصعيدية في الأزمة السياسية المتواصلة منذ أكثر من 10 أشهر.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى