خارج الحدود

إسرائيل تتحدث عن قصف “دولة ثالثة” خلال التصعيد الأخير في غزة

كشف رئيس الأركان في الاحتلال، أفيف كوخافي، اليوم الخميس، أن جيش الاحتلال نفذ غارة على “دولة ثالثة”، خلال جولة القتال الأخيرة في غزة، في وقت سابق من هذا الشهر.

ونقل موقع “تايمز أوف إسرائيل” عن كوخافي قوله: “قبل عشرة أيام، ضرب جيش الاحتلال بدقة كبيرة تيسير الجعبري”، في إشارة إلى القيادي في حركة الجهاد الإسلامي، الذي قتل إثر استهداف شقته في غزة.

وأضاف: “وفي الوقت نفسه، نفذ جيش الاحتلال موجة اعتقالات في الضفة الغربية، وفي الوقت نفسه أيضا، هاجم دولة ثالثة”.

ولم يذكر كوخافي “الدولة الثالثة” التي قُصفت خلال جولة القتال التي دارت بين 5 و8 أغسطس.

وربطت تقارير إعلامية بين ما قاله رئيس أركان جيش الاحتلال وما حدث يوم 7 أغسطس في اليمن، حين قتل 6 مستشارين إيرانيين ولبنانيين في معسكر تديره جماعة الحوثي المدعومة من إيران.

وذكرت التقارير أن العشرات من مقاتلي الحوثي لقوا حتفهم في نفس الحادث.

وكان جيش الاحتلال أطلق، قبل نحو 10 أيام، عملية “الفجر الصادق”، بهدف استهداف مواقع حركة الجهاد. وردّت الحركة من جانبها بإطلاق صواريخ من غزة تجاه إسرائيل.

وبعد ساعات من إطلاق النار بين الجانبين، تم التوصل إلى اتفاق هدنة، بواسطة مصرية.

وكالات

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى