سياحة

الأردن الخامس عالميا في السياحة العلاجية

يعد قطاع الرعاية الصحية في الأردن من القطاعات الفاعلة في تحسين معيشة المواطنين والمساهمة في الاقتصاد الوطني.
ويسعى القطاع الصحي إلى تحسين المستوى المعيشي من خلال تقديم الخدمات الطبية بمختلف درجاتها للمواطنين، فيما رسّخ القطاع الأردن كوجهة أولى إقليميا في السياحة العلاجية، في عدة تخصصات متاحة.
ويُمثل قطاع الرعاية الصحية في المملكة جزءا من منظومة اجتماعية اقتصادية متعددة، تشمل مقدمي الرعاية الصحية، وتتداخل مع الاستثمارات العامة والخاصة، ونظام التعليم، والإنتاج والسياحة.
ويُصنف الأردن في المرتبة الأولى إقليميا والخامسة عالميا في مجال السياحة العلاجية، في عدة تخصصات أبرزها جراحة المخ والأعصاب، والعظام، وطب الكلى، وأمراض الجهاز الهضمي، والتلقيح الصناعي، وأمراض القلب، والأورام.
ويتيح قطاع الرعاية الصحية مزايا تنافسية للسياحة العلاجية في المملكة، أبرزها توفر أسعار أقل مقارنة بالمنافسين الإقليميين، ووجود القوى العاملة الماهرة، وإتاحة نطاق واسع من التخصصات الطبية، واعتماد 7 مستشفيات من قبل اللجنة الدولية المشتركة لاعتماد المنشآت الصحية، إلى جانب 35 مستشفى معتمدا من مجلس اعتماد المؤسسات الصحية.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى